خمس فوارق بين الديمقراطية والاستبداد | مقطع من الحلقة ١٥

ما هي الفروق الاساسية بين الديمقراطية والاستبداد ؟ ليست في وجود حكام جيدين ولكن في عدد مفاتيح السلطة و الانتخابات الحرة المتكررة و اعلام حر وقضاء مستقل والاعتماد علي الضرائب في الدخل

اجزاء من سكريبت الفيديو خمس فوارق بين الديمقراطية والاستبداد | مقطع من الحلقة ١٥
على كلام ميسكيتا وسميث في كام فرق مهم بين الديمقراطية والاستبداد بين مصر وامريكا والمغرب وفرنسا
اول حاجة
هوه حجم المجموعات التلاته دول والعدد المطلوب للنجاح
في الدول اللي زي حالتنا العدد المطلوب من للداعمين الاساسيين بيكون 6 او 7 اشخاص او مؤسسه وحده او اتنين او كام امير او جنرال مبسوطين واخر حلاوة
دول كفاية جدا ان تحكم طول عمرك لو هما معاك ومبسوطين اما في الديمقراطيات ده تكتل كبير من رجال الاعمال وشخصيات في الاحزاب وسياسيين واعلاميين وشركات ضخمه ايوه فيهم فساد بس شيك شوية فيهم تدخل من راس الفساد بس شيك شوية و عددهم كبير
وعشان في اعلام انظف من بتاعنا الفساد ما بيكونش عيني عينك لا هو بيكون بس مراعات مصالح او اعفائات ضريبة وقوانين وتسهيلات او مشاركة في السلطة
وهكذا بوصف أوين جونز تعليقا علي السياسة في إنجلترا المنظومة
ودول شوية ناس مش قاعدين بيشربوا سيجار ويرسموا خريطة العالم لا هما عبارة عن شبكة ضخمة جدا فيها مصالح متشاركه مع السياسه والاقتصاد والرأس المال ممكن يكونوا ما يعرفوش بعض وممكن يكونوا اعداء لكن مصالحهم متوافقه في حاجات معينة و اللي بيحقق اكبر قدر من التوافق والتوازن معاهم بيضمن دعمهم
تاني فرق بيكون في المجموعة التانية المؤثرة في الديمقراطيات جزء منها بيجي من الانتخابات والناس بتشارك في هذه الانتخابات عشان تجيبه
لازم يكسب انتخابات الحزب ودول أصلا كسبوا في دوايرهم فوجودهم أصلا جاي من مشاركة عموم الناس فلازم يراعوا مصالح الناس بالقدر الكافي اللي يخليهم يكسبوا الانتخابات
ففي ارتباط مصالح بينهم وبين الناس
وطبعا علي كلام ميسكيتا وسميث السياسين في الديمقراطية مش ملائكة ولا حاجة هما بيقسموا الدوائر الانتخابية لجماعات
واللي حيكسبهم هما معاه واللي صوته مش مؤثر بيكون مش مهم اوي وطبعا الإعانات والحماية والدعم اللي بيخدها المزارعين الأجانب من سياسين أجانب بيكلموك عن حرية التجارة العالمية عشان يضمنوا أصوات المزارعيين دول تخش تحت نفس البند المهم جزء من مصدر السلطة عموم الشعب
الفرق التالت وجود استقلال قضاء وفصل بين السلطات و قانون مطبق بصورة افضل بكتيير جدا في الديمقراطية عن الاستبداد
ودة بيمنع الفجر فمش بيحصل ذي عندنا ان اللي بيتصارعوا يعتقلوا بعض ايوة في الديمقراطيات السياسين بيدور علي فضايح بعض و بس
رابع فرق هو مصدر الفلوس الدول الديمقراطية بيكون أساسا من الضرائب اللي فيها علانية اما في الدولة الغير ديمقراطية مصدر الفلوس بيكون نقمة النفط او الغاز او معونات من برة .. المهم الحاكم فيها بيكون مش معتمد علي الناس أصلا عشان يجب فلوس يصرف علي داعميه
خامس حاجة ارتباط الشخص اللي نجح بمدة محددة وحينزل انتخابات تانية وحيضطر يعيد تشكيل التحالفات من اول وجديد واللي بيتدخل فيها عموما ناس بصورة غير مباشرة
شارك الحلقة على: